• English
  • التعامل مع العقم في عيد الأب

    الأربعاء, يونيو 9, 2021

    قد يكون تزامن عيد الأب مع الاصابة بالعقم أمرًا صعباً. فعندما تحاول إنجاب طفل دون نجاح  ذلك، يمكن أن تكون أيام الاحتفال مثل عيد الأب بمثابة تذكير مؤلم  بحالتك.
    حوالي 40٪ من الحالات ، يحدث العقم بسبب قلة عدد الحيوانات المنوية، أو ضعف جودة الحيوانات المنوية ، أو عدم القدرة على إنتاج الحيوانات المنوية. مع تقدم الرجل في العمر، قد تنخفض جودة وكمية الحيوانات المنوية لديه. يسمى اختبار التحقق منها تحليل السائل المنوي. الذي يبين عدد الحيوانات المنوية وحجمها وتركيزها وحركتها وبنيتها.
     
    فيما يلي بعض النصائح للتعامل مع العقم خلال لاحتفال بعيد الأب:
     
    -عبّر عن كل ما تمر به: إذا شعرت بالغضب، أو الحزن، أو التعاسة، أو الضياع، على سبيل المثال لا الحصر ، فدع نفسك على دراية بما تشعر به وعبر عن ذلك. 
     
    - انتبه لعلامات الغضب والحزن: غالباً ما يخفي هذان الشعوران الاكتئاب أو الحزن. غالبًا ما يلجأ الرجال إلى تناول المشروبات الكحولية، أو يختارون أيضاً الانغماس في العمل أو الأنشطة الأخرى.
     
    - اعتن بنفسك: عندما تكون مكتئباً، من السهل أن تنسى النوم أو ممارسة الرياضة أو اتباع نظام غذائي صحي. يمكن أن تساعد عادات النوم السليمة والنظام الغذائي الغني بالمغذيات جسم، وتزيد التمارين من كمية السيروتونين، هرمون الشعور بالسعادة في الدماغ.
     
    امنح نفسك ولشريكك الأولوية عند الاحتفال بعيد الأب وأنت تواجه العقم: لا تشعر أنك مضطر لفعل أي شيء في عيد الأب يجعلك أنت أو شريكك غير مرتاحين. على سبيل المثال، إذا كانت عائلتك تستضيف تجمعًا يضم أطفالاً فلا داعي للحضور، سوف يفهم أحبائك موقفكم. 
     
    التحدث مع الآخرين: يستوعب العديد من الرجال عواطفهم، لكن إتاحة الفرصة لمناقشة المشاعر مع الأصدقاء أو مجموعات الدعم أو المهنيين يمكن أن تساعد، كما يمكن للآخرين الذين عانوا من العقم أن يؤكدوا لمن يعانون أنهم ليسوا وحدهم.
     

    البحث عن مصدر للإلهاء: يمكن للعائلة والأصدقاء الذين يعرفون عن وضعك  تقديم الدعم من خلال التخطيط للقيام بأنشطة لإبعادك عن التفكير بعيد الأب. تأكد من السماح للعواطف وتجنب الأمور التي من شأنها تذكير الرجال بحالة العقم التي يعانون منها.

     
     
    اعثر على إجابة لمشكلاتك المتعلقة بالعقم: محاولة الحمل وعدم تحقيق النجاح يمكن أن تخلق الإحباط وخيبة الأمل. الأعياد مثل عيد الأب فقط تجعل هذه المشاعر أسوأ. اتصل بنا لتحديد موعد استشارة وسيعمل أطبائنا على تحديد المشكلات التي تعيق قدرتك على الإنجاب، ومساعدتك في تحقيق حلمك في الأبوة.
     
    احتفل بعيد الأب بحماس: إذا خضعت التلقيح الاصطناعي وغيره من علاجات الخصوبة،  فبالتالي غيرت نظامك الغذائي وعادات أسلوب حياتك، وتأكد من الحصول على قسط كافٍ من النوم ويمكنك أن تشعر بالفعل بطفلك بين ذراعيك. بهذه الطريقة - قد يكون شعورك بالأبوة الداخلية قد تطور بالفعل، ولا حرج في الاحتفال بهذا العيد.