English

دورة الإخصاب الطبيعي خارج الجسم


دورة الإخصاب الطبيعي خارج الجسم، هو خيار يمكن أن تستفيد منه النساء اللواتي لا يستجبن لعلاج العقم أو يعانين من مخزون بويضات محدود الكمية. هؤلاء النساء لا ينتجن أكثر من بويضة طبيعية واحدة في الشهر بغض النظر عن الأدوية المحفزة. لهذا السبب، ومن خلال هذا العلاج  سوف يحاول مركز فقيه للإخصاب باستخراج بويضة سبق أن أنتجها الجسم بشكل طبيعي، ومن ثم تلقيحها باستخدام تقنية الحقن المجهري قبل إرجاع الجنين إلى الرحم. وفي هذا العلاج لا يوصف أي دواء للتحفيز خلال الدورة الطبيعية.

تتواجد مراكز فقيه للإخصاب في كل من دبي وأبوظبي والمركز الطبي في العين لمساعدة الأزواج على الإنجاب سواء أكانوا داخل دولة الإمارات العربية المتحدة أو خارجها.

 وتتضمن العلاجات الأخرى في مراكزنا على دورة الإخصاب المصغرة، دورة الإخصاب الطبيعية، حقن السائل المنوي، اختيار جنس الجنين، الفحص الشامل للكروموسومات، التشخيص ما قبل الإرجاع لإفادة الأمراض الوراثية، العقم الذكوري وغيرها من العلاجات.

دورة الإخصاب الطبيعي


ما هي مراحل دورة الإخصاب الطبيعي خارج الجسم؟

خلال دورة الإخصاب الطبيعي، يتم مراقبة بويضة طبيعية واحدة أنشأها الجسم كل شهر من خلال الموجات فوق الصوتية وفحص الدم لتتبع عملية نموها. وفي معظم الحالات، لا يتم استخدام أي دواء باستثناء هرمون (hGG) المحفز لضمان حدوث التبويض خلال الإطار الزمني المحدد لاسترجاع البويضة.

تستغرق الخطوات التالية فترة تتراوح من 15 إلى 20 يوماً.

دورة الإخصاب الطبيعي

المرحلة الأولى: مراقبة المبايض

في اليوم الثالث أو الرابع من الحيض،  تخضع المرأة التي ترغب في الحمل إلى إجراء فحوصات الدم وصور بالأشعة فوق الصوتية، لمعرفة ما إذا كان سيتم إنتاج البويضة في هذه الدورة. ومن ثم يراقب  طبيب الإخصاب نمو الحويصلة  لتتحول إلى بويضة خلال الـ 6 إلى 9 أيام المقبلة. 

وقبل 36 إلى 40 ساعة من استرجاع البويضة المجدولة والمحددة، يُعطى هرمون (hCG)  لتحفيز البويضة الناضجة خلال فترة زمنية محددة.

دورة الإخصاب الطبيعي

المرحلة الثانية: سحب البويضات

يتم إستخراج البويضات خلال عملية قصيرة تحت تأثير التخدير باستخدام إبرة رفيعة موجهة بمساعدة الموجات فوق الصوتية، ويعتمد عدد البويضات التي يتم استخراجها على تفاعل الجسم مع الأدوية الهرمونية.

دورة الإخصاب الطبيعي

المرحلة الثالثة: جمع الحيوانات المنوية والتلقيح المجهري

في اليوم ذاته لعملية سحب البويضات، يتم أخد عينة من الحيوانات المنوية لتلقيح البويضات التي تم استخراجها. ولزيادة نسبة التلقيح، يتم حقن حيوان منوي واحد في كل بويضة باستخدام إبرة دقيقة من خلال تقنية الـ ICSI (حقن الحيوانات المنوية داخل الهيولي).

دورة الإخصاب الطبيعي المرحلة الرابعة: نقل الأجنة

هذه العملية بسيطة ولا تحتاج إلى التخدير، وبعد إجرائها  يتم متابعة مستويات الهرمون من خلال تحاليل الدم للتأكد من حدوث الحمل.

* التواريخ المذكورة اعلاه هي تقريبية لمتوسط الدورة


هل من الممكن إكمال دورة الإخصاب الطبيعي مع الاختبار الجيني؟

إذا كان الفحص الشامل  للكروموسومات مطلوباً لفحص الكروموسومات (مع إمكانية اختيار الجنسين) أو لإتمام التشخيص الوراثي قبل الزرع لمنع تمرير مرض وراثي، فمن الممكن هنا  إتمام عدة دورات مع البويضة المجمدة من ثم القيام بالـ CCS و PGD  في وقت واحد.

إذا كنت ترغب في إكمال الاختبار الجيني الطبيعي مع دورة التلقيح الاصطناعي، اتصل بمركز فقيه IVF اليوم لمناقشة خطة العلاج الخاصة بك مع الطبيب المعالج.


من يمكنه الاستفادة من دورة الإخصاب الطبيعي خارج الجسم؟

  • النساء اللواتي لا يستجبن للأدوية المحفزة.
  • النساء اللواتي لا يمتلكن مخزوناً كبيراً من البويضات.
  • النساء اللواتي سبق أن أصبن بسرطان الثدي أو سرطان المبايض.

منافع هذا العلاج

  • يستخدم دورة إنتاج البويضات الطبيعية.
  • يمكن تكراره كل شهر إذا لزم الأمر.
  • أقل إزعاجاً من غير علاجات.
  • انخفاض نسب الحمل بتوأم.
  • لا يوجد خطر تحفيز مبالغ به.

مضار هذا العلاج

  • يتم استخراج بويضة واحدة، لذا فٕانه سيتم الحصول على جنين واحد فقط إذا تم تخصيب البويضة.
  • نسبة النجاح في الدورة هي أقل من الإخصاب خارج الجسم الاعتيادي.

هل يمكنني اللجوء لعلاج دورة الإخصاب الطبيعي خارج الجسم؟ أو لدي خيارات أخرى؟

لا يمكن إعطاء جواب قاطع هنا، إذ أن لكل زوجين حالة خاصة بهما، ومن المهم أن تتم مناقشة تاريخك الطبي بأكمله مع أخصائي الإخصاب قبل اتخاذ أي قرار. وإننا في مركز فقيه للإخصاب ندرك حجم الضغط النفسي والمادي الناجم عن صعوبة الإنجاب، لذا فإننا سنقوم بمساعدتك ومساعدة زوجك بتحقيق حلمكما بالأبوة والأمومة. هذا ويقدم مركز فقيه للإخصاب خيارات واسعة لكل زوجين يرغبان بالإنجاب.