الأورام الليفية الحميدة و اللحميات وتضخمات الرحم الكلي


الأورام الليفية الحميدة و اللحميات وتضخمات الرحم الكلي هي عبارة عن أنواع مختلفة من الأورام التي يمكن أن تنمو على الأعضاء التناسلية للمرأة وتؤثر سلباً على خصوبتها. إليكم تفسير موجز لكل من هذه الأورام أدناه.


الأورام الليفية: هي أورام حميدة (غير سرطانية) تختلف من حيث الحجم وتنمو داخل أو حول الرحم والمبيضين وقناتي فالوب.

  • العوارض: دورات حيض غير منتظمة، ألم حوضي، رغبة شبه دائمة بالتبول، صعوبة في إفراغ المثانة، كتم، ألم خلال عملية الجماع، وجع في الظهر أو الرجل. ويمكن ألا توجد أية عوارض على الإطلاق.

اللحميات: هي أورام صغيرة، تكون عادةً حميدة (غير سرطانية) وهي تنمو على بطانة الرحم، وعنق الرحم والمهبل.

  • العوارض:  طمث خفيف في غير موعده ما بين العادات الشهرية، دورات طمث غير منتظمة، نزيف قوي خلال دورات الطمث، وطمث خفيف بعد الجماع.

تضخمات الرحم الكلي:  تحصل عندما ينمو النسيج المتعلق ببطانة الرحم حتى عضلة الرحم أو طبقة العضل المحيطة بالرحم. ما زال سبب تضخمات الرحم الكلي مجهولاً، ولكنه يصيب عادةً النساء اللواتي تجاوز عمرهن ال40 سنة أو اللواتي رزقن ب3 أو 4 أولاد.

  • العوارض: لا توجد عوارض عادةً، ولكن بعض هذه العوارض قد تظهر: دورة شهرية حادة، دورة شهرية غزيرة وتدوم لوقت طويل، تشنجات تستمر طوال مدة الدورة الشهرية، ألم خلال الجماع، ظهور طمث ما بين الدورات الشهرية، جلطات دموية خلال الدورة الشهرية، تضخم أو ترهل البطن.

يملك مركز فقيه للإخصاب العديد من سنوات الخبرة في مساعدة الزوجين اللذين يعانيان من الحالات المرضية المذكورة أعلاه على الإنجاب والتخلص من هذه الأورام إذا كانت تزعجهم. إذا كنت تواجهين أياً من هذه العوارض أو لديك أسئلة أو استفسارات تودين مناقشتها مع أحد أخصائيي الإخصاب خارج الجسم العاملين لدينا، الرجاء حجز موعد الآن.